Writing Game


    McGrath - 3090

    شاطر
    avatar
    Edward Mcgrath
    Rooted
    Rooted

    العقرب
    Power : 449

    McGrath - 3090

    مُساهمة من طرف Edward Mcgrath في 5/1/2018, 9:38 pm





    avatar
    Edward Mcgrath
    Rooted
    Rooted

    العقرب
    Power : 449

    رد: McGrath - 3090

    مُساهمة من طرف Edward Mcgrath في 5/1/2018, 9:58 pm

    عندما عُدتُ لم أجدها. وجدتُ إيثان مع المُربية.
    قطبتُ بخفة لأتركه نائماً و أهبط لغُرفة الجلوس لأجلس على الأريكة و أخرج هاتفي لأتصل بها ناظراً لـ ساعة الحائط.
    avatar
    Edward Mcgrath
    Rooted
    Rooted

    العقرب
    Power : 449

    رد: McGrath - 3090

    مُساهمة من طرف Edward Mcgrath في 5/1/2018, 10:37 pm

    تعمقت تقطيبتي مع قولها أنها بـ لوس آنجلوس.
    ( و مـاذا تفعلين هُناك؟ )
    لم أفهم مـاذا تعني " بمن كـانت " لأنهض من مكاني
    ( متى ستعودين؟ )
    avatar
    Edward Mcgrath
    Rooted
    Rooted

    العقرب
    Power : 449

    رد: McGrath - 3090

    مُساهمة من طرف Edward Mcgrath في 6/1/2018, 3:02 am

    ( هل تفقدتِ الطائرات؟ )
    أخرجتُ العُلبة من جيبي لأضعها على الطاولة احركها بتفكيرِ.
    ( لا، لازالت متواجدة بالأعلى مع إيثان. أصرفها؟ )
    زفرتُ زفرةِ خفيفة لأعيد العُلبة لجيبي
    ( و نعم.. إشتقتُ لكِ بالطبع. المنزل ليس منزلاً بدونكِ. )
    avatar
    Edward Mcgrath
    Rooted
    Rooted

    العقرب
    Power : 449

    رد: McGrath - 3090

    مُساهمة من طرف Edward Mcgrath في 6/1/2018, 3:46 am

    هذه المرة المِئة التي يفسد بها الأمر تقريباً. أحرك عينيّ للنافذة لاقول بهدوءِ
    ( كُل شيء بخيّر لا تقلقي. و إيثان كذلك )
    أستدير لأنظر للسُلم المؤدي لأعلى
    ( لا، أظنها نامت بالأعلى لأن المكان هادئ أكثر مما يجب. سأنهي معكِ و اصرفها. )
    أدلك عُنقي ولا أظنني سأحظى بأيّ نوم و هيّ بولاية آخرى. أرد عليها بنبرة هادئة
    ( حسناً سأفعل. )
    تظره على وجهي إبتسامة خفيفة
    ( ليس منذ فترة. )
    avatar
    Edward Mcgrath
    Rooted
    Rooted

    العقرب
    Power : 449

    رد: McGrath - 3090

    مُساهمة من طرف Edward Mcgrath في 6/1/2018, 5:03 am

    هذا تغيراً سريعاً من اين اصرفها و من اين أتركها نائمة. لم اعلق أكثر على هذا الأمر.
    ( إيفي.. إعتني بنفسكِ. )
    أبتسمُ على أمر التعويض، هذا جانب مُشرق من الامر.
    (سوف آتي لإقلالكِ إن لم تجدي شيئاً للعودة حتى الغد ،و مُجدداً إعتني بنفسكِ.)
    انهيّتُ المكالمة لأربت على جيبي بحركةِ شاردة، ثُمَ صعدتُ لتفقد غيثان لأجد بيتي نائجةِ لجواره على الكُرسيّ لأتحرك بهدوء اجلب غِطاءاً من الخِزانة لأضعه عليها و أغلق ضوء الحُجرة و أترك الباب مفتوحاً.
    أتجه لغرفة النوم الرئيسية لأبدل ملابسي و أضع العُلبة تحت الملابس بالخزانة لأستلقي على الفراش مُراقباً السقف دون رغبةِ فعليّه بالنوم.
    أمسكتُ بهاتفي لأرسل رسالة نصيّة لإيفي.
    ( أشتاقُ لكِ منذ الآن.)
    أرسلتها لأضع الهاتف بجواري. و أكمل تحديقي بالسقف و يبدو أن الأارق هو رفيقي لـ الليلة.

    avatar
    Edward Mcgrath
    Rooted
    Rooted

    العقرب
    Power : 449

    رد: McGrath - 3090

    مُساهمة من طرف Edward Mcgrath في 6/1/2018, 10:26 pm

    إعتدلتُ جـالساً بالفراش لأقرأ رسالتها و مع حساب عدد ساعات القيادة إن كُنتُ سآخذ السيارة فسأقود لمدة 42 ساعة دون إستراحة بالطبع. لن أمانع فعل هذا و لكن لن يكون مُجدياً. و إن أخذتُ طائرة سيكون أمامها خمس ساعاتِ تقريباً.و إن لم أجد طائرات مُتجهةِ لـ لوس آنجلوس قد أخذ طائرةِ خاصة... لذا إن تحركتُ الآن.. 
    ( أستطيع أخذ طائرةِ و القدوم لكِ إن لم تجدي شيئاً. )
    أرسلتها لها لأنهض من الفراش عندما سمعتُ صوت إيثان و الذي لم يوقظ بيتي لسببِ مـا. 
    إتجهتُ لغرفته لأحمله من فراشه و أحاول إعادته للنوم.
    أمسكتُ الهاتف بيدِ واحدة لأرسل لها 
    ( إيثان إستيقظ. بيتي لازالت نائمة. مـاذا أفعل؟ )
    avatar
    Edward Mcgrath
    Rooted
    Rooted

    العقرب
    Power : 449

    رد: McGrath - 3090

    مُساهمة من طرف Edward Mcgrath في 7/1/2018, 3:52 am

    أجبتُ على إتصالها لأقوم برفع إيثان لأنظر له بتفحص. لا أرى شيئاً و لا توجد رائحة
    ( لا أظنه بلل نفسه. )
    أعيد سنده بكتفي لأقطب بخفةِ
    ( لا تقلقي. إحصلي على قسطِ من الراحة و سأقوم بإيقاظ باتريشيا لتهتم به. )
    avatar
    Edward Mcgrath
    Rooted
    Rooted

    العقرب
    Power : 449

    رد: McGrath - 3090

    مُساهمة من طرف Edward Mcgrath في 7/1/2018, 4:18 am

    عُدتُ به لغُرفته لأنظر بفراشه و بينما أفعل هذا غستيقظت باتريشيا - حمدا للرب -
    كُنتُ أشعر بالضياع. لا استطيع التصرف مع هذه الكائنات الضئيلة.
    أخذتُه مني للتعامل هيّ معه و تقول لي.
    ( أ تحتاج شيئاً آخر أستطيع فعله إدوارد؟ )
    أحرك رأسي نفياً و أهمُ بالخروج لتوقفني قائلةِ.
    ( شُكراً ، للغطاء. )
    أرد عليها بنبرةِ هـادئة
    ( على الرحب و السعة. )
    أتركها عائداً للغرفة الرئيسيّة و كـانت إيفي لا تزال على الهاتف معي. أظل صامتاً للحظة.
    ( هل تذكرين أول مرة تقابلنا بها؟ )
    avatar
    Edward Mcgrath
    Rooted
    Rooted

    العقرب
    Power : 449

    رد: McGrath - 3090

    مُساهمة من طرف Edward Mcgrath في 7/1/2018, 10:21 pm

    أجبتها بنبرةِ هـادئةِ
    ( كُنتُ سأقوم بالفعل بإيقاظها لتنام بغرفة الجلوس )
    بنهايات حديثها بداتُ بفهم أنها مُستاءة!
    اقطب و قد وصل الأمر لتهديدِ بالقتل!
    ( سألتكِ اصرفها أم لا! و أنتِ قُلتِ لا! الآن انا المُلام؟ )
    زفرتُ لأبدا بقول ما أردتُ قوله قبل نوبة غيّرتها 
    ( لا و لكن لم أخبركِ أني بتلك الليلة عندما عُدتُ لغرفتي لم أستطع التفكير بشيء سوى بكِ. )
    avatar
    Edward Mcgrath
    Rooted
    Rooted

    العقرب
    Power : 449

    رد: McGrath - 3090

    مُساهمة من طرف Edward Mcgrath في 9/1/2018, 2:49 pm

    حافظت على هدوء نبرتي و هيّ تُكمل نوبتها
    ( إيفي، هلا توقفتِ؟ لا شيء يحدث هُنا.)
    مسحتُ على وجهي بعدم حيلة. لا فائدة!
    هيَّ تعرفني منذ سنواتِ و مـازالت تظن أني قد أنظر لآخرى!
    ( لستُ رجلاً تغلب عليّه مشاعره و لكني أظن أني أحببتكِ تلك الليلة، منذ أول مرة رأيتكِ.)
    لا أعرف صدقاً مـا الداعي لهذا الحديث الآن. و لكن الأمور لا تسري دومـاً كما خططتُ لها.
    ( لا تنسي مُهاتفتي إن لم تجدي شيئاً للعودة. )
    avatar
    Evey S.Mcgrath
    Special Figure
    Special Figure

    العذراء
    location : --

    Nationality : Japanese \ German
    Power : 991

    رد: McGrath - 3090

    مُساهمة من طرف Evey S.Mcgrath في 10/1/2018, 1:45 am

    فتحتُ الباب بمفتاحيَ الخاص، لأنّي لا أريد إيقاظ أيهُما لو كانا نائمين بدق الجرس. و دخلت دون صوت، لأتجه بدايةً للغُرفة الرئيسيّة حين لم أجده بأي مكانٍ آخر بطريقي، لأفتح الباب و أغلقه خلفي .. لأتجه إليه و أجلس لجواره و أضمه بصمتٍ لفترة.
    كنت قد أنهيت معه المُكالمة بإقتضاب، و لم أخبره بشيئ حين انتظرت و صعدت لقطار السادسة ..
    أنا أثق به، أستطيع تسليمه حياتي دون تفكير مرّتين.. لكن الأمور تنقلب بداخلي رأسًا على عقب حينما يُعامل أخرى بشكلٍ لطيف، لأن، لنكُن واقعيين، آخر مرّة عامل إحداهُن بلُطف لشعوره بالذنب تجاهها .. عاد إليّ بخاتم زواج و صبيّ صغير يعُدّه إبنه .. حتى و إن لم يكُن قد وضع قلبه كاملاً بالأمر، لكن أكان هذا بسيطًا؟ لا! منظر الخاتم حينها جعلني أشعُر و كأنه أمسك بالحلقة المعدنيّة و قام بإقتلاع قلبي به من مكانه! و لم يكُن قد أنهى معي الأمور قبلها تمامًا أيضًا!
    و الآن، هل أشعُر بالذنب تجاه غيّرتي عليه؟ ليس تمامًا، أما إذا كنت سأتوقف بأي وقت قريب؟ لا، حتمًا لا.
    لكنّي بالنهاية تنفست بعُمق لأغمغم :
    - أنا آسفة.
    مررت يدي على ذراعه ثم اعتدلت :
    - ألا زالت مع إيثان؟
    avatar
    Edward Mcgrath
    Rooted
    Rooted

    العقرب
    Power : 449

    رد: McGrath - 3090

    مُساهمة من طرف Edward Mcgrath في 11/1/2018, 7:42 pm

    لم أحظى بأيّ نومِ منذ أن أنهيّت معها الإتصال.
    أنظر لها عندما سألت عن بيتي.
    ( لقد صرفتها بعد أن أنهيّتُ معكِ. لا تقلقي. )
    أحرك يدي على شعرها ببطءِ
    ( إذن لماذا كُنتِ في لوس آنجلوس؟ )
    avatar
    Evey S.Mcgrath
    Special Figure
    Special Figure

    العذراء
    location : --

    Nationality : Japanese \ German
    Power : 991

    رد: McGrath - 3090

    مُساهمة من طرف Evey S.Mcgrath في 12/1/2018, 3:15 am

    خلعت معطفي و تخلّصت مِن الحذاء، لأنظر له بصمت لثوانٍ .. ثم قلت :
    - كنت أفكر بصرفها، نهائيًّا. لكن الأمر ليس له علاقة بجدالنا. هناك ما لا يروقني بأسلوبها مع إيثان.
    مِلت إليه لألمس عنقه بقبلة خفيفة :
    - أنا أحبك، أكثر بكثير مما تظُن، أكثر حتى مما تخيّلته أنا .. لا أستطيع المُجازفة مُجددًا ..
    تلاشى صوتي تدريجيًّا بنهاية حديثي، لأشبك أصابع يداي بيده و استندت برأسي لكتفه .. و مع سؤاله صمتُّ لفترة، أحاول ترتيب هذا :
    - هل تذكر الفترة التي قضيناها بتكساس قبل سفرنا لليابان؟ أخبرني رين حينها أن له أخٌ توأم يُقيم بالولايات.
    ضغطت شفتاي معًا صمتًا لوهلة، ثم تابعت بهدوء دون أن تتحرك عيناي عن الحذاء أرضًا :
    - إلتقيّته مرّة صدفة أثناء حملي، و تواصلت معه بشكلٍ مُتقطّع، غير مُباشر بعد الإنجاب .. و الآن .. إنهُ يمُر بمشاكل عاطفيّة، مع فتاة.
    نقّيت حلقي بعد الأخيرة و قلت :
    - شيئ بداخلي يمنعني عن نفيه عن حياتي أنا الأخرى، و لم أستطع إيجاد وقت مُناسب لإخبارك لأنك كُنت مُشغل بالإعداد لـ ..
    حرّكت إحدى يداي بشكلٍ شامل حولنا :
    - هذا.
    avatar
    Edward Mcgrath
    Rooted
    Rooted

    العقرب
    Power : 449

    رد: McGrath - 3090

    مُساهمة من طرف Edward Mcgrath في 12/1/2018, 4:34 am

    أرفع حاجبيّ على أمر صرف المُربية، لأقول بنبرةِ هـادئةِ
    ( كما تُريدين. )
    ظهرت تقطيبة خفيفة على وجهي لأحرك يدي على جانب وجهها
    ( تُجازفين بـ ماذا إيفي؟ )
    أعتقد أن مـا تلى هذا دمر مُخططاتي بأكملها في مُفاتحتها بأي شيء. لأن التجهم الذي ظهر على وجهي لم يكن ذرة بما يدور بداخلي لأقول ببطءِ كمن يسرد حقائق.
    ( إذن أنتِ تتواصلين مع الشقيق التوأم لـ أخيكِ المُتبنى و الذي توفى. و هذا التواصل ظلَّ لفترةِ طويلة دون أن أعلم و تركتِ المنزل و ذهبت كُل هذه المسافة لتُساعديه بمُشكلةِ عاطفية مع فتاةِ؟ )
    أحرك رأسي بتفهم لأنهض من على الفراش و أقول بهدوء.
    ( حسناً. )
    رمقتها بنظراتِ لا تعكس أياً ممـا يحدث داخل رأسي.
    ( لديّ عمل و عليّ التحضر. نامي قليلاً. فـ المسافة ليست هينة. )

      الوقت/التاريخ الآن هو 19/12/2018, 6:27 am