Writing Game


    MoNiC Office

    شاطر
    avatar
    MoNiC P.Gustav
    (VIP)
    (VIP)

    location : L.A

    Nationality : Frances
    Power : 2454

    MoNiC Office

    مُساهمة من طرف MoNiC P.Gustav في 31/3/2011, 6:29 pm

    تذكير بمساهمة فاتح الموضوع :

    مكتب الشرطيه / منويك بوليير

    متخصصه في جرائم الشغب والتحريات
    جرائم القتل ... والسرقه



    ممنوع الدخول إلا بعد الطرق علي الباب
    وسماع صوت موافقتي للدخول



    MoNiC P.Gustav
    (VIP)
    (VIP)

    Power : 2454

    رد: MoNiC Office

    مُساهمة من طرف MoNiC P.Gustav في 2/4/2011, 7:27 pm

    اعمل كما اعمل من قبل سفري
    شرطيه مكافحه للشغب ،،

    اما ادامز اااه انها علاقه قديمه
    مبنيه علي الكراهيه
    كانت لي زميله تدعي كريستينا
    كان يحبها جدا
    لا اعرف كالذي حدث لها الان فلم اجدها بالجوار
    كنت اكره تصرفات ادامز كان دائما لا يدعوني مونيك
    كان يقول لي " ايتها الصهباء "
    وحدثت بيني وبينه معركه تسبب لي
    بقطع جزء من اسفل شعري
    كنت اخفي شعري لفتره بسبب ذلك الامر
    معركتي مع ادامز كانت سيئه حقاً ،، تألمت بعدها لمدة ثلاثة ايام

    "ثم تنهدت قليلا وقلت له "

    كانت تلك السفريه مفيده جدا لي ،، جعلتني ابعد عن اشخاص اكرههم لفتره
    لذلك فبيني وبين ادامز ثأر يجب ان اخذه

    كرهته كثيرا عندما علمت انه يريد الزواج من روكسانا
    علمت حقاً كم هو نذل !!

    ثم نظرت باستياء ،، واخذت قطعه من البيتزا بحزن

    ثم جاوبت علي سؤاله قائله
    " لا شكرا تكفيني بيتزا فقط "
    avatar
    Lio gustav
    (VIP)
    (VIP)

    Power : 3437

    رد: MoNiC Office

    مُساهمة من طرف Lio gustav في 2/4/2011, 7:34 pm

    صمتت فجأة عندما تحدثت عن كريستيانا ،،
    تماكت نفسي لأقول بصوت متحشرج : لقد ماتت
    وضعت القطعة بيدي لأعيد نظري اليها : لديها ابن اخت ،، وكانت على وشك الزواج
    غمضت عيني واكملت : الفتى الذي قابلته امس كان خطيبها ، طلب مني تسليمه عنوان الفتى ليربيه ،،
    تنحنحت قللا ثم اخذت البيتزا وقضمت منها وقلت : وروكسانا وآدامز يحبان بعضهما البعض ،، لذا لايمكننا التدخل ،،
    اخذت ادق على الطالة بهدوء ثم رفعت عيني اليها وقلت : وآدامز عدوي أيضا ،،
    عدوي كذلك
    avatar
    MoNiC P.Gustav
    (VIP)
    (VIP)

    location : L.A

    Nationality : Frances
    Power : 2454

    رد: MoNiC Office

    مُساهمة من طرف MoNiC P.Gustav في 2/4/2011, 7:38 pm

    صدمت عندما قال لي هذا الخبر
    فوقت مني القطعه التي كنت اكلها
    وقلت له بصوت متقطع حزين
    " ما ... ماذا ؟؟ ... ماتت !!! "
    كيف ؟؟ ... تأكد مما تقوله ياليو ارجوك

    ثم قلت له
    يستحيل ان تحب روكسانا ادم
    هي تكرهه ،، لقد قالت لي ذلك

    ثم نظرت له بحزن وانا انتظر رده
    avatar
    Lio gustav
    (VIP)
    (VIP)

    Power : 3437

    رد: MoNiC Office

    مُساهمة من طرف Lio gustav في 2/4/2011, 7:43 pm

    تنهدت بخوفت ،، قلت : اعرف ما أقول مونيك ،، لقد ماتت
    وضعت القطعة التي بيدي وقمت باغلاق العلبة ثم قلت بهدوء : لقد كانت مخطوبة له ،، وانا اعلم ذلك ،،
    حصلت اشياء بغيابك ،،
    لم تريها بجانبه ،، أو تريها تخبره بحبها
    اغمضت عيني واكملت : انا من رأيت كل ذلك ،،
    مررت يدي على وجهي ثم قلت بوهن : لذا دخل لي بشيء بعد الآن
    avatar
    MoNiC P.Gustav
    (VIP)
    (VIP)

    location : L.A

    Nationality : Frances
    Power : 2454

    رد: MoNiC Office

    مُساهمة من طرف MoNiC P.Gustav في 2/4/2011, 7:48 pm

    لم ارد البكاء
    لا مونيك كفاياك بكاءاً
    نظرت الي السقف وانا اتنفس الصعداء قائله
    " اااااه ... كيف يحدث هذا ،، ليتني لم اسافر "

    اغلقت علبة البيتزا خاصتي ثم قلت له
    " يبدو انك تحبها حقاً .... لا يجب ان تتخلي عنها بتلك السهوله ،، الا اذا كنت خائفاً "

    ثم ارجعت ظهري الي الكرسي وانا انظر للسقف وكان دموعي علي خدي
    لكنني مسحتها بيدي قبل ان يلاحظها
    فخسارة كريستينا،، صدمه كبيره لي
    avatar
    Lio gustav
    (VIP)
    (VIP)

    Power : 3437

    رد: MoNiC Office

    مُساهمة من طرف Lio gustav في 2/4/2011, 7:54 pm

    ابتسمت وقلت : لكنها اختارت ،، لقد اختارته ولن اركض وراءها اكتفيت
    اغمضت عيني ، ارخيت نفسي وقلت : سأكمل حياتي بدون بدون حب ،، بدون اي شيء
    تنحنحت وقلت : سأكمل عملي وانهي مهمتيي حتى أغادر ...
    وضعت يدي بجيبي لآخذ منديلا اقترب منها وامسح اثر الدموع الذي مسحته وقلت : ليس عليك اخفاء شيء وخاصة مني ،،
    avatar
    MoNiC P.Gustav
    (VIP)
    (VIP)

    location : L.A

    Nationality : Frances
    Power : 2454

    رد: MoNiC Office

    مُساهمة من طرف MoNiC P.Gustav في 2/4/2011, 8:03 pm

    نظرت له قائله
    لا اقول لك ان تركض ورائها ،، افعل مايحلو لك

    ثم رأيته يغمض عينه فقلت له
    " حقاً ... هذا كلامك ؟؟ لا حياة بدون حب ،، تنصحني ولا تنصح نفسك عجباً حقاً

    توجه ناحيتي وهو يحمل منديلا
    فقت له
    " شكراً ... لكن ماذا تقصد بقولك انهي مهمتي واغادر ؟؟ "


    avatar
    Lio gustav
    (VIP)
    (VIP)

    Power : 3437

    رد: MoNiC Office

    مُساهمة من طرف Lio gustav في 2/4/2011, 8:08 pm

    وضعت المنديل بيدها ،،
    وقلت بهدوء : انهي ما أتيت من اجله وأعود من حيث أتيت ،،
    نظرت بوجهها مددت يدي وأغمض عيني واتمس ملامحها البرئة ، لأبتسم
    وأقول بعد ان ابعدت يدي على وجهها وافتح عيني : اراكي جميلة وبريئة مونيك ،،
    ولقد قلت سابقا أنني احجية ،،
    احجية ممتعة
    نظرت بالسقف وقلت : سأغادر بحسب ،،،
    وأعود لحياتي السابقة
    avatar
    MoNiC P.Gustav
    (VIP)
    (VIP)

    location : L.A

    Nationality : Frances
    Power : 2454

    رد: MoNiC Office

    مُساهمة من طرف MoNiC P.Gustav في 2/4/2011, 8:14 pm

    اخذت منه المنديل
    وشعرت بدفئ يده وهي علي وجهي

    بمجرد ان ابعد يده وسمعت منه هذا الكلام
    وقفت ثم امسكت بيده برقه قائله
    " اعلم انك احجيه ،، لكنك امامي واضح للغايه "

    ثم ضغطت علي يده قائله
    " لماذا يجب ان تعود ؟ ،، لا اريدك ان ترحل "

    ثم نظرت له بهدوء منتظره رده
    avatar
    Lio gustav
    (VIP)
    (VIP)

    Power : 3437

    رد: MoNiC Office

    مُساهمة من طرف Lio gustav في 2/4/2011, 8:18 pm

    لم أظن انها ستتفاعل معي ،،
    راقبت يدها الرقيقة ،،
    لأضغط عليها بوهن ،، ارقابها وهي تنهظ وتقول كلماتها فأردف بعد ذلك : اتمنى ان أكون واضحا ،،
    لكن
    توقفت عن الحديث حينما قالت جملتها الأخيرة ،، فوقفت كذلك وقلت :أعود لأنني لا أملك نفسي ،،
    زفرت ببعض من الحدة وقلت : ربما لن أغادر
    avatar
    MoNiC P.Gustav
    (VIP)
    (VIP)

    location : L.A

    Nationality : Frances
    Power : 2454

    رد: MoNiC Office

    مُساهمة من طرف MoNiC P.Gustav في 2/4/2011, 8:27 pm

    تركت يده ببطئ عندما رأيته يتكلم حده هكذا

    قلت له بجديه واضحه
    " لا تملك نفسك ،، هذا يعني انك لا شئ ليو "

    ثم تنهدت قليلا وقلت له بصوت هادئ
    " حدد موقفك الأن ... ستغادر ام لن تغادر "

    وقفت امامه بكل ثبات منتظره
    avatar
    Lio gustav
    (VIP)
    (VIP)

    Power : 3437

    رد: MoNiC Office

    مُساهمة من طرف Lio gustav في 2/4/2011, 8:33 pm

    زفرت بحدة وانا انظر اليها ،،
    ابتسم وانا اراقب وجهها الهادئ ثم أقول : ربما سأبقى ان اقنعتني

    ثم قلت بهدوء انا ارفع يدها الت بيدي ، : ربما انا لاشيء مونيك ،،
    ربما مجرد شخص ، قالت ومتلق للأوامر
    avatar
    MoNiC P.Gustav
    (VIP)
    (VIP)

    location : L.A

    Nationality : Frances
    Power : 2454

    رد: MoNiC Office

    مُساهمة من طرف MoNiC P.Gustav في 2/4/2011, 8:43 pm

    نظرت له ونظرة التعجب علي وجهي
    ثم قلت له بهدوء
    " حسناً ،،، لا ترحل وتتركني ... اهذا سبب كافً ؟ "

    ضغطت علي يده بخفه
    ثم قلت له بصوت خافت
    " لا تقل هذا ... نحن من نتحكم بمن نكون ، وليست العوامل الأخري "

    الأمر ليس بصعب ليو ،، تعامل مع نفسك كشرطي
    ليس كقاتل منفذ للأوامر
    avatar
    Lio gustav
    (VIP)
    (VIP)

    Power : 3437

    رد: MoNiC Office

    مُساهمة من طرف Lio gustav في 2/4/2011, 8:50 pm

    حويت يدها بيدي ناظرا إيها ،، اقربت منها بتردد الى أن وضعت رأسي على كفها واحطها بيدي (عانقتها )
    ثم قلت : لن اذهب ،، لن اغادر ،،
    اعرف انني انا لكن عملي يتطلب تنفيذ الأوامر ،،
    كثرة الدماء كثرة الجثث جعلتني على ما نا عليها
    اغمضت عيني وقلت : انا من يقول لاتتركيني
    avatar
    MoNiC P.Gustav
    (VIP)
    (VIP)

    location : L.A

    Nationality : Frances
    Power : 2454

    رد: MoNiC Office

    مُساهمة من طرف MoNiC P.Gustav في 2/4/2011, 9:02 pm

    شعرت بان قلبي يخفق بكثره
    لكنني استطيع دائما تمالك نفسي

    نظرت له بنظره من الشفقه والهدوء
    " اترك ذلك العمل اذا ،، اعمل شرطياً عاديا وليس قاتل للأرواح "

    ثم نظرت له وانا اقول
    " لا تقلق ،،، سأبقي معك ... فقط تغير انت "
    avatar
    Lio gustav
    (VIP)
    (VIP)

    Power : 3437

    رد: MoNiC Office

    مُساهمة من طرف Lio gustav في 2/4/2011, 9:10 pm

    ابتعدت عنها قليلا ،،
    نظرت بوجهها قائلا : لست اقتل الأبرياء ،،
    تنهدت ثم جلست على المكتب وقلت : انا عميل ، شبه جاسوس لكنني احمل سلاحا ومدرب بطريقة اخرى ،،
    اتلقى اوامرا من الدولة وانفذها ،،
    لكن لايستطيع احد الإنسحاب
    مررت يدي على شعري بعصبية قائلا بهدوء : لايمكنني الانسحاب ،، لككن يمكنني البقاء
    وضعت يدي على يدها ،، ابتسمت وقلت : اشكرك على مساندتك

      الوقت/التاريخ الآن هو 17/8/2018, 8:38 pm