Writing Game


    Ledger 401

    شاطر
    avatar
    Jared Ledger
    Active
    Active

    العقرب
    location : L.A

    Nationality : Brazilian
    Power : 253
    FAME : 0

    Ledger 401

    مُساهمة من طرف Jared Ledger في الأربعاء 17 أغسطس - 19:17

    تذكير بمساهمة فاتح الموضوع :





    Lydia Goran
    NEW FACE
    NEW FACE

    Power : 101

    رد: Ledger 401

    مُساهمة من طرف Lydia Goran في السبت 8 أكتوبر - 22:25

    ارتفع حاجبيّ للحظات .. السيد صريح! لوهلة تمنيت لو أنهما لم يتصالحا .. رُبما كان ليظل مُتاحًا ..
    تنهدت ، ثم ضحكت بشأن إضافته على فيرونيكا :
    " لنقُل أنها ليست الفرد الأسعد بالعائلة .. "
    ثم حركت رأسي موافقة :
    " و بلى ، الركض كان بسبب تأثير صاحبة اللعنات في الواقع .. هنالك علاقة لم تسلم! "
    تمتمت بالأخيرة بضجر .. فحتى و إن فهما ، فالثُنائيّ لا يُحاولا الإخفاء .. هل سأفعل أنا ؟
    بادلت النظر بعدها بينهما ، ثم قلت بإستنكار مازح :
    "لا تقلق إنها بألف صحة ، فلم أكُن لأدع شيء يُصيبها إلا على جثتي! و حسنًا ، فقط لأنها زيارتكما الأولى و بعيد مولدي .. لا مانع من قطعة صغيرة "
    avatar
    Lorna Wayne
    Active
    Active

    الدلو
    Nationality : Scotish
    Power : 362
    FAME : 4

    رد: Ledger 401

    مُساهمة من طرف Lorna Wayne في السبت 8 أكتوبر - 22:29

    حركت يدي في إشارة له ليستمر و قلت :
    + هيا ، تابع .. لحظاتٍ بعد و سنصل لمقاس الحذاء .. +
    تنهدت بتأثر مصطنع و قمت برسم الصليب :
    + فليتغمد الرب روح الكعكة ! +
    avatar
    Noah Wilson
    Active
    Active

    الجوزاء
    location : L.A

    Nationality : British
    Power : 427
    FAME : 3

    رد: Ledger 401

    مُساهمة من طرف Noah Wilson في السبت 8 أكتوبر - 22:32

    كُنت على وشك الضحك حقًا ولكني لم أفعل، فظهرت إبتسامتي واسعة على وجهي قائلًا :
    - لنآمل أنكم لا تعدون السيد جاريد الفرد الأسعد بوسط تلك لظروف، سأبدأ بالقلق على العائلة. -
    لا أدري ما سبب الحيوية وكوني رائق البال فجأة، ولكني مع  هيلينا، والأمور تتحسن، وهذا يجعلني سعيدًا.
    أرفع حاجبًا بإستنكارِ :
    - قطعة؟ وصغيرة؟ -
    أنظر إلى هيلينا ثم إلى ليديا لأقول من جديد :
    - يُمكننا ترك تلك القطعة لصاحبة الحفل، وأخذ القالب بأكمله لي.. مارأيكن بهذا؟ -
    أقول ردًا على هيلينا بإستنكار ساخر :
    - كان 37 أو 38، شيئًا في هذا المدى، لا أتذكر بالضبط! -
    avatar
    Lydia Goran
    NEW FACE
    NEW FACE

    الميزان
    location : --

    Nationality : American - Brazilian
    Power : 101
    FAME : 0

    رد: Ledger 401

    مُساهمة من طرف Lydia Goran في السبت 8 أكتوبر - 22:58

    كدت أبصق الشراب لأضحك ، ثم أشرت برأسي حيث تقف أمي :
    " كلا ، أمي هي الشخص الأسعد في الواقع .. "
    ارتفع حاجبيّ بشأن الكعكة و قلت :
    " لقد سرقت كعكتي توًا يوم عيد مولدي! لا تستاء إن أتيتُكَ بكوابيص ليلاً حيث أركض خلفك أنا و الكعكة! "
    ثم أشرت له موافقًا :
    " إنه 38 في الواقع . "
    avatar
    Noah Wilson
    Active
    Active

    الجوزاء
    location : L.A

    Nationality : British
    Power : 427
    FAME : 3

    رد: Ledger 401

    مُساهمة من طرف Noah Wilson في السبت 8 أكتوبر - 23:10

     أنظر لحيث تشير نظرة خاطفة، أعدت النظر إليها قائلًا :
    - عائلتك تحتاج إنقاذ عاجل قبل أن يُصاب أحدهم بذبحة قلبية -
    أصمت بعض الشئ ثم أتابع:
    - هل الكعكه بالشوكولا؟ وقتها سأقبل بالكابوس بصدرِ رحب، وإن لم تكن فإني لن أعارض تناولها أيضًا في الحقيقة. -

    avatar
    Madeline B.Ledger
    (VIP)
    (VIP)

    العذراء
    location : L.A

    Nationality : Ukrainian
    Power : 2321
    FAME : 1

    رد: Ledger 401

    مُساهمة من طرف Madeline B.Ledger في الخميس 13 أكتوبر - 2:37

    عدتُ للمكان و قد صعدتُ الدرج بسرعة خياليّة و بيدي الصحيفة ، يا آلهي إجعله يوافق ، إجعله يوافق !!
    دخلتُ للحجرة التي يحتلها جاريد  لكنه نائم ، أدرك أن الوقت مُبكر بشكل سخيف و لكن هذا شيء لا يحتمل التأخير و من الجيد ان نوبات الأرق بدأت بأن تُفيدني

    صعدتُ بركبتي لجواره و قلت :
    { جــــــــاريد ، إستيقظ ، لديّ خبر ، ستحبني كثيراً عليه !! }
    مازال نائم لأقطب و ألكزه برفق و قلت :
    { جاريد ، ملكة إنجلترا بالخارج تريدك ، إستيقظ !! }
    زقرتُ بقوة لأستلقي جواره و قلت :
    { هيا إستيقظ .. }
    avatar
    Jared Ledger
    Active
    Active

    العقرب
    location : L.A

    Nationality : Brazilian
    Power : 253
    FAME : 0

    رد: Ledger 401

    مُساهمة من طرف Jared Ledger في الخميس 13 أكتوبر - 6:46

    أنهيت العمل في وقت متأخر للغاية، لذا بالكاد انزلقت بالنوم لأجد ذلك الزلزال الذي اقتحم غرفتي.
    " أخبريها أن يجب عليها الإنتظار! "
    هي لن تتوقف! 
    زفرت بقوة لأفتح عين ناظرا إليها، مررت يدي على وجهي بعدمتصديق لما تفعله الآن، أعتدل قائلا :
    " ماذا تريدين؟ تعلمين كيف تكونين مزعجة حقُا! "
    avatar
    Madeline B.Ledger
    (VIP)
    (VIP)

    العذراء
    location : L.A

    Nationality : Ukrainian
    Power : 2321
    FAME : 1

    رد: Ledger 401

    مُساهمة من طرف Madeline B.Ledger في السبت 15 أكتوبر - 2:49

    تحركتُ لأصبح مستلقية على معدتي وأسندتُ رأسي ليدي لأقول :
    { حسناً ستعتاد على الإزعاج الذي أسببه ! }
    ثم إعتدلتُ لأجلس متربعة و مددتُ يدي لأجذب الصحيفة و أعطيها له و قلت :
    { إدموند يبيع مصنعه ، ليس هذا فقط بل أسهمه كلها هبطت ما يقرب من 80% و هذا يعني إفلاس لمجلس إدارة المصنع و الذي هربوا بدورهم }
    تنفستُ بعمق و قلت :
    { و الآن ركز معي .. }

    صمتُ للحظة و قلت :
    { في عملي السابق كان هناك وديعة تأمينية ، لقد سحبتها اليوم و كُل مدخراتي تقريباً و إبتعتُ نصف أسهم الشركة المًصنعة لسيارات إدموند و هذا يشمل المصنع و المبنى الإداري و الآن كُل ما عليك فعله هو إبتياع النصف الآخر و سيكون بمبلغ زهيد للغاية كما قلت لك ، و الآن بمجرد شراءك ، سترتفع أسهم الشركة المًصنعة و عندها سأكتب لكَ تنازلاً بحصتي في الأسهم ، و سأكون شريكة شرفيّة فحسب ، و هذا يضمن لكَ عدم وجود مجلس إدارة و لا أحد ينافسك في إدارة المكان ، هل تدرك ضخامة الأمر ؟ كُل إنتاج إدموند سيتحول لكَ !! ، ستنسف سوق السيارات !! }

    توقفت لألتقط أنفاسي ، لماذا فعلت هذا ؟ كان يُمكنه أن يقوم بإبتياع الأسهم كلها وحده ، فلم تعد تساوي شيئاً و لكني جعلتُ نفسي على الحضيض ، فقط لأصبح شريكة - شرفية - غير حقيقة .. لأصبح شيئاً مـا ، كانت فرصة كي لا أشعر بأني قليلة أمام أحد ، بالأخص لورنا ، فأنا ، الفتاة الفقيرة التي لاقت الجحيم بين ثلوج أوكرانيا ، يوماً مـا .. ستصبح ذات شأن .
    هي مخاطرة و لكن كان يجب عليّ أخذها ، و إلا ماذا ستكون الحياة عندها ؟
    لا شيء.

    ثم قلت ببطءِ :
    { مـا قولك ؟}
    avatar
    Jared Ledger
    Active
    Active

    العقرب
    location : L.A

    Nationality : Brazilian
    Power : 253
    FAME : 0

    رد: Ledger 401

    مُساهمة من طرف Jared Ledger في السبت 15 أكتوبر - 7:58

    تصفحت الجريدة بينما تتحدث، ولكني أخفضتها ما إن بدأت تخبرني أنها بدأت في الاجراءات بالفعل.
    أفكر فيما تقول، أعلم أن إدموند لا يحب إقتحامي للعالم الذي ظل يسيطر عليه لمدة طويلة، وأنه كان ينتظر الفرصة الملائمة لإطاحتي.
    أعيد قراءة الخبر ببطءِ بينما أضع أمامي السلبيات والإيجابيات، فبغض النظر عن حالة مصنعه الحالية إلا أن إنتاجه كان مهول بيومِ ما..
    أضع الجريدة جانبا ثم أميل عليها لأقبلها قائلا :
    " أنتِ رائعة، إبدأي بالإجراءات إذن ".
    ثم قلت منبهًا :
    " سنتحدث بأمر الأسهم لاحقا، فلا تتصرفي بها الآن.. "
    avatar
    Ceclia Ronald
    Rooted
    Rooted

    الجوزاء
    location : L.A

    Power : 607
    FAME : 2

    رد: Ledger 401

    مُساهمة من طرف Ceclia Ronald في الأربعاء 30 نوفمبر - 1:26

    لم أعتاد أن أسأل عن الأسباب وراء الطلب من تصفية أحدهم، أنا فحسب أنفذ.
    ورغم ثِقل شخصية جاريد تِلك إلا أنه حقًا لا يتلقى قدرًا من الحراسة، وهذا غباء!
    غباء سيدفع هو ثمنه تِلك المرة..
    خاصة أن مكان المنزل بعيد عن بقية المنازل، كأنه يظن أن هذا سيشكل حماية له.
    تِلك القناصة التي إبتعتها من السوق السوداء ستكون تِلك أول عملية بها على أرض الواقع.
    أرفع غطاء الرأس الخاص بسترتي، أضع الرصاص المحفور عليه كلمة "Farewell" كانت بمثابة توقيعي الخاص، توقيعي الذي إنقطع لمدة طويلة، تِلك ستكون أول عملية كعودة لي مع المنظمة من جديد.
    أراقب تحركاته من خلف الأشجار، ظللت مُنتظرة حتى الوقت المُناسب كثيرًا، أنا أتسم بالصبر، خرج أخيرًا إلى الحديقة الخلفية، وعلى كل حال أنا أراقبه منذ أسبوع حتى الآن لمعرفة روتين اليوم الخاص به، وأعلم متى لا تكون مُساعدته - خطيبته ، أيًا يكن - معه.
    يتحفز أصبعي على الزناد ثم ما إن حصلت على الرؤية المُناسبة حتى ضغطته،
    لا أنكر أني وقتها جاء بعقلي العديد من الأفكار السيئة،
    ماذا سيحدث لكل الذين يُهمهم أمره؟
    هل سيسامحني الرب؟
    لكنه فات الآوان بالفعل، لقد وقع أرضًا بفعل رُصاصتين من قناصتي،  إما أن يموت سريعًا أو يتم إنقاذه، وفي الحالتين لا يهمني،
    كان هذا إنذارًا له، وللجميع.
    الفوضى ستعم.
    أخفيت القناصة بحقيبة الكمان التي معي لأحملها على ظهري وأسير بشكلِ طبيعي لأستقل الدراجة البخارية مُتحركة بعيدًا.
    avatar
    Madeline B.Ledger
    (VIP)
    (VIP)

    العذراء
    location : L.A

    Nationality : Ukrainian
    Power : 2321
    FAME : 1

    رد: Ledger 401

    مُساهمة من طرف Madeline B.Ledger في الأربعاء 30 نوفمبر - 1:54

    وصلنا بالسيارة للمنزل و هبط جاريد أولاً و لكني بقيتُ بالسيارة لأن الأوراق إنزلقت من يدي و كُنتُ أجمعها . بعد أن جمعتها سريعاً لحقتُ به لأسمح صوت إرتطام طفيف ، و وجدته يقع أرضاً !! وقعت الأراق من يدي لأركض تجاهه و أجثو جواره لأقوم بتحريكه على ظهره و أجد بُقعة الدماء تلك ! شحب وجهي بشدة لأضع كلتا يدي على جرح محاولةً إيقاف الجرح . قبل أن أرفع يداً و أخرج الهاتف لأتصل بالإسعاف إتصلتُ بهم و تركت الهاتف يسقط لأعود للضغط على الجرح محاولةً إيقاف تلك الدماء من الخروج من جسده ، شعرتُ بالبرودة تغزو أطرافي فجأة و عيناي تمتلئ بالدموع ، لا يُمكنه أن يتركني !

    الإسعاف لم تأتي بعد و أنا لن أشاهده بينما يموت ، قمتُ بخلع كنزتي لبقى بآخرى خفيفه بحملاتِ رفيعة و مزقتُ الآخرى لأقوم بربطها فوق إصابته و قمتُ بعقدها جيداص قبل أن أضع ذراعه حول عُنقي و أنهض به و أضعه بالسيارة . جلستُ خلف المقود و لا أستطيع الرؤية جيداً بسبب دموعي ، مسحتها سريعاً ليتلطخ وجهي بدماءه و لكني فقط إنطلقت بالسيارة كالفاقدة لعقلها بإتجاه المشفى .
    avatar
    Lydia Goran
    NEW FACE
    NEW FACE

    الميزان
    location : --

    Nationality : American - Brazilian
    Power : 101
    FAME : 0

    رد: Ledger 401

    مُساهمة من طرف Lydia Goran في الخميس 1 ديسمبر - 21:16

    كنتُ أجلس أمام حاسوب مكتبه ، أخترق كاميرات مُراقبة كانت قد تم تثبيتها بزوايـا مُختلفة حول المنزل .. كانت لي مِن الأصل حين أتيت للمكوث ، أقنعتي ديانـا بها فقط حين أضافت أنها ستُفيد كأمان لـ جاريـد أيضًا ..
    و الآن .. أحدهم بالمشفى و الأخرى .. أين !!
    كنتُ قد بدأت بإلتقاط شيئًا حين شعرت باهتزاز هاتفي ، لأجيب على الفور دون النظر لهويّة المُتصل ظنًا مِني كونها مادليـن .. لكن ..
    النبرة الرسميّة و الخبر الذي حمله لـم .. يكُن ..
    اتسعت عيناي لأشعُر برجفة تسري بجسدي .. الوزير! كيف؟ ما الذي .. !
    سقط إنزلق الهاتف مِن يدي و نهضت بثقل و عيناي لا تريان تقريبًا ..
    لَم يكُن أفضل الرجال لكن .. لمَ يبدو الأمر و كأن كُل شيء ينهار حولي فجأة ؟
    أين هيَ .. ديانـا !! أين ذهبت و تركتني و .. هذا لَم يكُن ما اتفقنا عليه .. ليس أي شيء مما اتفقنا عليه !!
    أثناء سيري اصطدمت بطاولة صغيرة ، لأخفض عيناي إليها بهدوء تام .. ثم قُمت دفعها بحدة لتسقُط مُحطمة معها كُل ما هو قابل للكسر أعلاها ..
    انزلقت أرضًا بجوارها لأمسك برأسي .. هل سيحين دوري ؟ أنا التالية الآن ؟ ..
    لا أستطيع التفكير! كُل شيء بداخلي قد تجمد فجأة ولا .. لم أعُد أعي أي شيء مما يدور حولي الآن!
    avatar
    Madeline B.Ledger
    (VIP)
    (VIP)

    العذراء
    location : L.A

    Nationality : Ukrainian
    Power : 2321
    FAME : 1

    رد: Ledger 401

    مُساهمة من طرف Madeline B.Ledger في الجمعة 30 ديسمبر - 15:26

    لولا أن جاريد أخبرني أن أتوقف عن وضع شجر عيد الميلاد بكُل مكان ، لكُنتُ وضعتُ شجراً في دورات المياه ! في حين أن هذا لم يمنعني من وضع تماثيل صغيرة مُضيئة في دورات المياه بالفعل .
    و الآن لنرى ، هُناك شجرة ضخمة خـارج المنزل ، شجرة اقل حجماً منها بغرفة الإستقبل و شجرة ضخمة مماثلة في الباحة الخلفيّة .
    هذه السنة كـان عليّ شراء الكثيرة من الهدايا ، جاريد و ليديا و لم أنسى فيرونيكا ، أما من جهتي من العائلة لم أحضر هدايا سوى له ، رغم أن من المستحيل ظهوره .
    وضعتُ الهدايا أسفل الشجرة ، هدايا جاريد و ليديبا ، أما فيرونيكا أرسلتُ لها هديتها لعنوان إقامتها .
    أحضرتُ لـ جاريد ساعة و لكنها بنفس الوقت هاتف ، عمليّة و أنيقة و ستكون ذات نفعِ كبير بعمله
    http://einrow.de/adminweb/uploadfile/20130419141959.jpg

    أما ليديا ، كُنتُ اتسوق - مُبكراً - للزفاف و جِئتُ بحذاءِ رائع الجمال للثوب ، و خلال هذا صادفتُ حذاءاً راقني فقمتُ بشراءه لها .
    https://s-media-cache-ak0.pinimg.com/564x/16/c3/42/16c34215f16d5e66b2a2fe129b1ca954.jpg

    و بعُلبة ثالثة غلفتها جيّداً كانت أقراط فيرونيكا
    https://ae01.alicdn.com/kf/HTB15vtqIXXXXXXpXXXXq6xXFXXXb/Super-luxurious-beautiful-of-women-s-dangle-earrings-jewelry-made-with-clear-CZ-diamond-snowflake-pearl.jpg
    لأقوم بإرسالها لعنوان إقامتها مع بطاقة صغيرة : { ميلاداً مجيداً .. مادلين }
    أما الآن فقد جلستُ بجوار المِدفأة و بيدي الهاتف أقوم بالرد على بعض الرسائل .
    avatar
    Lydia Goran
    NEW FACE
    NEW FACE

    الميزان
    location : --

    Nationality : American - Brazilian
    Power : 101
    FAME : 0

    رد: Ledger 401

    مُساهمة من طرف Lydia Goran في الجمعة 30 ديسمبر - 16:44

    الأعياد و هداياها و المُعضلة السوداء التي أقع بها كُل عام بإنتقاء الهدايا ! جاريـد و فيرونيكا يعلمان تلك المأساة سلفًا ، لذا طلبت منهما ألا يأتياني بهدايـا و لنكن مُتعادلين .. 
    أعني صدقًا ، شخص كـ جاريد ، ما الذي قد آتيه إياه بهديّة و هو يملك كُل شيء؟ و فيرونيكا لا يُعجبها أي شيء آتيها به، و ليس عليها أن تقولها بوجهي .. حتى أمي تعلم أن لا هدايا لها بالأعياد ، .. أنا أُحبها بهذا القدر!
    و بلى، أصبح من الواضح الآن كَم أنا مُعقدة من جِهة تلك العائلة ..
    لكن مادليـن ..
    حسنًا ، إنهُ عامها الأول لها بالعائلة اللطيفة ، .. و من الواضح حُبها للأشجار .. لقد أصبح المنزل علامة مُميزة بسبب الأشجار بباحاته !


    تركت غرفتي لأنزل للطابق السُفليّ حيث شجرة الهدايا ، لأضع هديتها أسفلها ..
    و جلست أرضًا متربعة أمام المدفأة بصمت .
    avatar
    Jared Ledger
    Active
    Active

    العقرب
    location : L.A

    Nationality : Brazilian
    Power : 253
    FAME : 0

    رد: Ledger 401

    مُساهمة من طرف Jared Ledger في الإثنين 2 يناير - 20:10

    أعلم أني لم أقدم الخاتم لـ مادلين بشكلِ لائق في الحفل، رغم أن ذلك كان رُغم عني..
    وبغض النظر عن كونها تفهمت ما حدث وقتها، إلا أني أردت تعويضها.
    لذا صعدت إلى غرفتها، وطرقتُ الباب مُنتظرًا.
    avatar
    Madeline B.Ledger
    (VIP)
    (VIP)

    العذراء
    location : L.A

    Nationality : Ukrainian
    Power : 2321
    FAME : 1

    رد: Ledger 401

    مُساهمة من طرف Madeline B.Ledger في الثلاثاء 25 أبريل - 21:07

    بمجرد وصولنا و قد إنفجرت ماسورة العمل بوجهنا خاصة بعد شراءي لشركة إدموند ، و ضمّ الشركتيّن معاً ، و هذا التوسع كـان جحيماً ، المُعاملات الورقيّة و مُتابعة العمل و في نفس الوقت رغم كوني شريكة ضمنيّة الآن إلا أني لم أتخلى عن مهامي كـ مُساعدة شخصيّة لـ جاريد ، أنا أصبحت أحلم بالعمل!
    أمسكتُ بأوراقِ أراجعها و أنا أجلس على الأريكة بالأسفل و ساقيّ مثنيّة تحتي
    هُنـاك إجراء آخر لا يتعلق بالعمل ، إجراءاً أثبت أني لستُ مستقرة نفسياً ، فلقد قٌمتُ بالتنسيق بمع المقابر في حفر قبرِ فارغ و وضع شاهد ضريح بلا معلوماتِ سوى تمثالاً مميز بالنسبة إليّ ، أعلم أنه جنون و أنا لا أعرف متى ماتت و لا أين .. و لكني أحتاجُ شيئاً لأزوره.
    زفرتُ بقوة و أعدتُ عنقي للوراء بإرهاق لأمسك بالجهاز اللوحيّ و أبعض بالرسائل الإلكترونيّة التي تحوي نسخة من العقود لكولنْ كيّ يُحدث قاعدة البيانات بالمركز الرئيسي.
    أغلقتُ الجهاز ، لأرفع ساقي فوق ظهر الأريكة و أسند رأسي لذراعها و عيناي على الثُريا المعلقة بالسقف.

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء 16 يناير - 8:46